قصة المدافع الكولومبي الذي قتله هدف !!!

لا للتعصب
قصة المدافع الكولومبي الذي قتله هدف !!!

لم يكن المدافع الكولومبي اسكوبار محظوظاً ابداً في ذلك اليوم المشؤوم و المباراة المشؤومة عندما سدد هدفاً في مرمى فريقه بالخطأ في حين كان يحاول اخراج الكرة خارج الملعب و لكن قدره المحتوم ابى إلا ان يكون صاحب هدف الفوز في المباراة لصالح المنتخب الامريكي على حساب منتخب بلاده الكولومبي
هذا الهدف كان سبب خروج كولومبيا آنذاك من الدور الاول في مونديال امريكا 1994 و الجدير بالذكر ان المنتخب الكولومبي حينها كان يمتلك جيلاً ذهبياً و كان مرشحاً بقوة للحصول على كأس العالم او الوصول للمباراة النهائية على الاقل
خروج كولومبيا من الدور الاول وقتها اشعل نيران الغضب لدى الجمهور الكولومبي كما اشعل نار الحقد لدى المقامرين و المراهنين الذين خسروا اموالهم نتيجة الخسارة المفاجأة للمنتخب الكولومبي
و كانت ردة الفعل غير متوقعة اطلاقاً
لقد قُتل اللاعب الكولومبي إسكوبار رمياً بالرصاص اثناء خروجه من احد المطاعم في مدينة ميدلين شمال غرب كولومبيا
و بعد ايام من وقوع الجريمة تم القبض على اثنين من القتلة
شيع إسكوبار إلى مثواه الأخير في جنازة تقدمها رئيس الجمهورية وسط دموع المشيعين على مقتله ودفع حياته ثمناً لتعصب كروي مجنون.
لا للتعصب …
خالد الرفاعي
حروف براقة

%d مدونون معجبون بهذه:
search previous next tag category expand menu location phone mail time cart zoom edit close